المركز الرئيسي - عدن

اخبار

اختتام الاجتماعات التشاورية بين السلطات اليمنية وبعثة صندوق النقد الدولي في عمّان

2022-10-05

اختتمت في العاصمة الأردنية عمان يومنا هذا الأربعاء الموافق 5 أكتوبر، الاجتماعات التشاورية بين السلطات اليمنية برئاسة محافظ البنك المركزي الاستاذ أحمد غالب محافظ الجمهورية اليمنية في الصندوق والاستاذ سالم بن بريك وزير المالية وبين بعثة صندوق النقد الدولي والذي ترأسه السيد برت راينر، حيث تناولت النقاشات آخر المستجدات الاقتصادية في اليمن وآفاق الاقتصاد اليمني والتقدم المحرز على صعيد الإصلاحات الرئيسية.

وفي نهاية الاجتماع أدلى السيد راينر ببيان صحفي والذي ركز فيه على الجوانب التالية:

ضاعفت أسعار السلع العالمية المرتفعة الضغوط التضخمية وفاقمت انعدام الأمن الغذائي في اليمن، حيث قدر مستوى التضخم السنوي في أغسطس 2022 بنسبة 45% والتضخم في أسعار المواد الغذائية بمعدل 58%. كما واجهت اليمن أيضاً تراجعاً في أحجام كمية القمح المستوردة بسبب الحرب الروسية الأوكرانية مما أدى الى بقاء نسبة انعدام الأمن الغذائي آخذه في الارتفاع.

على الرغم من التأثيرات العكسية الصعبة، ما زالت بعض المستجدات المشجعة تمهد الطريق نحو المزيد من استقرار الاقتصاد الكلي، وعلى وجه الخصوص فقد عملت الهدنة على دعم فترة من الهدوء النسبي بما في ذلك خفض عدد الضحايا وتحقيق استقرار في أسعار الصرف الأجنبية.

نفذت السلطات اليمنية أيضاً نظام مزاد منصة العملات الأجنبية وألغت سعر الصرف الموجه إدارياً الخاص بالإيرادات النفطية مما أسهم في خفض عجز الموازنة العامة واللجوء الى التمويل من البنك المركزي.

كما شدد البيان الصحفي على أهمية ترسيخ هذه المكاسب في تعزيز المزيد من الإصلاحات الاقتصادية.

غطت المناقشات أيضا الجهود المستمرة التي يبذلها البنك المركزي بهدف تعزيز قدراته العملياتية وممارسة الشفافية بدعم من صندوق النقد الدولي والشركاء الاخرين، وقد أبرزت البعثة الحاجة الى تعزيز إدارة الاحتياطي وتحسين مستوى الابلاغ المالي واستكمال إجراءات التدقيق التي تجري حالياً ونشر الإحصاءات والتقارير الرئيسية بصورة دورية ومنتظمة علماً بأن السلطات اليمنية قد أحرزت بالفعل تقدما جيداً جداً في هذه المجالات.

كما شددت البعثة على أهمية الدعم الخارجي باعتباره شرياناً للحياة بالغ الأهمية لليمن لتمويل المستوردات الأساسية والمساعدة في تلبية احتياجات الانفاق الاجتماعي العاجلة ومعالجة الفجوات الملحة في البنية التحتية.

في الختام قدمت بعثة الصندوق الشكر للسلطات اليمنية على المناقشات المثمرة التي أجرتها مع أعضاء الفريق.

جميع الحقوق محفوظة - البنك المركزي اليمني - المركز الرئيسي عدن - الجمهورية اليمنية 2022 ©