إستمرار الحملة الواسعة للبنك المركزي اليمني في عدن حسب البرنامج الزمني والخطة المقررة.. وفرق التفتيش تصل الى الضالع وشبوة

ahmed

وصلت اليوم الأربعاء الموافق 15 يوليو 2020م فرق تفتيش البنك المركزي اليمني الى محافظتي الضالع وشبوة حسب البرنامج الزمني والخطة المقررة للحملة الواسعة ضد المتلاعبين بأسعار الصرف، والمتسببين في تدهور قيمة العملة المحلية مقابل العملات الأجنبية.

وستعمل فرق التفتيش على تدريب كوادر قطاع الرقابة في فروع البنك المركزي اليمني في المحافظات، بتعريفهم لإجراءات وآليات التفتيش على منشئات وشركات الصرافة، حسب نظم وقوانين البنك المركزي.

ومن جانب آخر، أستمرت الحملة اليوم في عدن بالنزول الميداني لفرق تفتيش البنك المركزي بالتعاون مع نيابة الأموال العامة، على منشئات وشركات الصرافة، حيث تم ضبط بعض منشئات الصرافة المخالفين الذين يمارسون عمل الصرافة دون تصريح رسمي من البنك المركزي، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم.

الجدير بالذكر أن هذه الحملة تهدف الى ضبط التجاوزات والمخالفات بالمضاربة بأسعار الصرف، بالإضافة الى المخالفين لتعليمات وقوانين البنك المركزي اليمني.

ويأكد البنك المركزي أنه مستمر في أداء مهامه والإجراءات التي يتخذها بحسب النظام والقانون ولن يتهاون مع أية مخالفات وتجاوزات تضر بمصلحة المواطن والوطن.

يذكر أن هذه الحملة قد دشنت في التاسع من يونيو المنصرم، ومستمرة بحسب البرنامج الزمني والخطة المقرر لها من إدارة البنك المركزي اليمني، وستشمل جميع المحافظات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

حسب تعميمه السابق، البنك المركزي اليمني يوجه بالتعامل بالعملة الوطنية فئة 200 ريال

في تعميم أصدره قطاع الرقابة على البنوك بالبنك المركزي اليمني الشهر الماضي، موجه الى البنوك التجارية والإسلامية، والى شركات ومنشئات الصرافة، حول التعامل بالعملة الوطنية فئة 200 ريال كعملة قانونية ملزمة ووسيلة للدفع والتداول بها. فإن البنك المركزي يؤكد اليوم على الجميع، العمل بما جاء في التعميم أعلاه، منوهاً باتخاذ […]